أرشيف الأخبار

المؤتمر العلمي الأول لكلية التربية جامعة مدينة السادات بالتعاون مع الجمعية العلمية لإتحاد كليات التربية ومعاهدها في الجامعات العربية

المؤتمر العلمي الأول لكلية التربية جامعة مدينة السادات بالتعاون مع الجمعية العلمية لإتحاد كليات التربية ومعاهدها في الجامعات العربية

انطلاقَ المؤتمر العلمي الأول لكلية التربية جامعة مدينة السادات بالتعاون مع الجمعية العلمية لإتحاد كليات التربية ومعاهدها في الجامعات العربية ، والذي يبحث بناء شخصية الطفل وتنمية قدراته علي تحمل المسئولية ومواجهة التحديات التي تفرضها عليه طبيعة التطور وحاجة المجتمعات للتقدم ، حيث تواجه مجتمعات اليوم تحديات في كافة مجالات الحياة ، وقد سبق وأن أكدت مصر أن 2019 هو عام التعليم .. حيث أكد الدكتور أحمد بيومي رئيس الجامعة أنه إيمانا من جامعة السادات وكلية التربية بدور التربية والتعلم وبناء قدرات الإنسان لمواجهة تحديات العصر كان دافعاً أساسياً لإقامة هذا المؤتمر . 

يقام المؤتمر تحت رعاية الدكتور عمرو عزت سلامة رئيس اتحاد الجامعات العربية ووزير التعليم العالي الأسبق والدكتور أحمد بيومي رئيس جامعة مدينة السادات وتحت إشراف الدكتورة شادن معاوية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث رئيس عام المؤتمر والدكتور حمدي عمارة نائب رئيس الجامعة لخدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور عادل توفيق عميد كلية التربية رئيس شرف المؤتمر والدكتورة أمل الأحمد الأمين العام لاتحاد كليات التربية العرب 

والدكتور ممدوح عبدالمجيد وكيل كلية التربية لخدمة المجتمع وتنمية البيئة ومقرر المؤتمر والدكتور خميس محمد خميس وكيل كلية التربية للدراسات العليا والبحوث وأمين المؤتمر والدكتوره مني الحارون وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب والدكتور أحمد ثابت رئيس قسم علم النفس التربوي والدكتور عصام نصار وكيل القسم وذلك بحضور الدكتور محب الرافعي وزير التربية والتعليم الأسبق والدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم السابق .

تم عقد المؤتمر ليومي 30،29 يوليو وافتتح المؤتمر  بكلمة  الدكتور خميس محمد خميس وكيل كلية التربية للدراسات العليا والبحوث أعقبها كلمة الدكتور عادل توفيق عميد الكلية واستعرض خلالها أهداف المؤتمر ودوافع الكلية لإقامة هذا المؤتمر وتحدث الدكتور أحمد بيومي رئيس الجامعة عن دور هذا المؤتمر وأهدافه وكيف يمكن له أن يدفع ببناء شخصية الإنسان إلى الأفضل ومواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين. 

يدور المؤتمر حول عدة محاور أولها الفكر التربوي وتحديات القرن الحادي والعشرين والإدارة التعليمية لعمليات التربية ودورها في مواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين والمناهج التعليمية ودورها في تنمية قدرات الانسان والمعلم وتنمية قدراته والتركيز على التطور التكنولوجي والعامل النفسي وأثره علي عمليات التعلم وبناء الشخصية. 

وللمؤتمر أهدافه والتي تدور حول تحليل عمليات التربية وأدوارها في ضوء طبيعة التقدم وما تواجهه المجتمعات من تحديات تؤثر في بناء الشخصية ، والخروج من المؤتمر بمجموعة من الحلول التي تسهم في حل المشكلات التي تواجه النظم التعليمية .

وتبادل الأساتذة كلمات الشكر علي دعوة المؤتمر وتم تكريم الدكتور عمرو  عزت سلامة وزير التعليم العالي الأسبق والدكتور الهلالي الشربيني والدكتور محب الرافعي وزيري التعليم السابقين وعدد كبير من عمداء كليات التربية بالوطن العربي .