أرشيف الأخبار

بالصور .. ورشة عمل بعنوان " التغيرات المناخية والبصمة الكربونية لمؤسسات التعليم العالي( نحو جامعة خضراء ذكية ) " بكلية الحاسبات والذكاء الإصطناعى
2022-06-01 18:47:03

بالصور .. ورشة عمل بعنوان

نظمت كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي ؛ محاضرة تحت عنوان "التغيرات المناخية والبصمة الكربونية لمؤسسات التعليم العالي( نحو جامعة خضراء ذكية ) " اليوم الأربعاء 1 يونيو 2022 الساعة العاشرة و النصف بقاعة السيمينار بالكلية.

 

و تأتي الورشة تحت رعاية  أ.د/ أحمد بيومي – رئيس جامعة مدينة السادات، ا.د / خالد جعفر – نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة ،و أ.د/ ماجدة رفعت – عميد كلية الحاسبات و الذكاء الاصطناعي وبالتزامن مع استضافة مصر لمؤتمر المناخ العالمي “ نوفمبر المقبل2022 .

 

وحاضر في الورشة ا.د / أبو العلا حسانين -أستاذ بكلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي جامعة القاهرة – مؤسس ورئيس المدرسة العلمية البحثية المصرية.SRGE

 

وقد شارك في ورشة العمل بالحضور كلا من ا.د/ طارق مصطفى، ا.د/ إبراهيم سليم أساتذة بكلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي.

وحضور جميع مديرين مركز نظم وتكنولوجيا المعلومات في مقدمتهم د/ هبه محمد مصطفى عسكر مدير مركز نظم وتكنولوجيا المعلومات والمدير التنفيذي للمعلومات بالجامعة (CIO)

د/ انجى عبد المعبود مدير وحدة الاختبارات الالكترونية

د/ سارة شهاب مدير وحدة شبكة المعلومات

م/ محمد مصطفى احمد مدير وحدة البوابة الالكترونية

م / احمد لمعى مدير وحدة التحول الرقمى

م/ ديفيد كمال نائب مدير وحدة الاختبارات الالكترونية

م/ جمعة المختار  مدير وحدة التدريب

م/ احمد عبد السلام نائب مدير وحدة التدريب

وتم مناقشة عدة محاور من أهمها زيادة حدة الانبعاثات الكربونية.؛ وتعتبر انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون الناتجة عن نشاطاتنا المتنوعة، أحد العوامل الرئيسية المسببة لظاهرة الاحتباس الحرارى، وخاصة مساهمتنا السلبية في زيادة الأحمال البيئية، ومن هنا ظهر ما يسمى بالبصمة الكربونية، التي تستخدم للتعبير عن معدلات انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون، سواء على مستوى الفرد والمؤسسات والدول، عن طريق البصمة الكربونية يتم تحديد الانبعاثات غير المباشرة لغاز ثاني أكسيد الكربون، والتي تنتج عن دورة حياة المنتجات التي نستخدمها، بداية من مرحلة استخراج المواد الأولية حتى مرحلة التصنيع، وصولا إلى مرحلة النقل والتوزيع النهائية، وخاصة في عمليات التصنيع، فكلما زاد شراؤنا للمنتجات كلما زادت كمية الانبعاثات.

 

وللحد من هذه الانبعاثات وبالتالي تقليل بصمتنا الكربونية، لابد من معرفة كيفية المساهمة في ذلك، من خلال الترشيد في استهلاك الكهرباء والماء واستخدامهما بشكل أكثر فعالية، وشراء الأجهزة والمعدات ذات الكفاءة العالية، و التقليل من النفايات، وإعادة تدوير المواد، و البحث عن مصادر للطاقة البديلة ، واستغلال وسائل النقل الجماعي، وتشييد المباني الخضراء